شعر وحكاياتعام

يحكى أن


أمل الجمل
————

يحكى أن
فى بدايةِ الزمانِ حدثَ شىءٌُ ثقيل
أخٌ قوىٌ شرير  أسمهُ قابيل
وأخٌ طيبٌ تقى أسمهُ هابيل
يتقدمان بالقرابين  لله العلى الجليل
فيتقبل الله من الطيبَ دونَ أخيهِ قابيل
أنفجرَ قابيلٌ غضباً قائلاً سأُردِيك قتيل
أستسلمَ هابيل ولم  يقاتل أخيه ولو بدفع هزيل
وقتلَ قابيل هابيل وأنطلق نادمٍ  ذَليل
إلى متى من الوقت ؟
أُجزمُ أنه وقتٌ قليلُُ قليل
وأستأنفَ حياتهُ وتزوجَ وأنجبَ وصرنا جميعاً أبناءَ قابيل
صرنا جميعاً أبناءَ قابيل
لماذاا صرنا أبناءَ قابيل تلك أسئلةٌ ليس لها إجابةٌ ولا تعليل

مدير قسم الادب و الشعر
علا السنجري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: