مقالات

“نفحات رمضانية” بقلم ميرفت مهران

أقبل شهر رمضان علينا بالفرحة والبهجة واستقبلناه بلهفة العطشى لنبع الماء الذي يروي الظمأى ويعيد إلى نفوسنا الحياة

ولم لا وقد جاء رمضان بنفحاته الكريمة فهو شهر الكرم والجود والعطاء بلا مقابل ففيه تسمو النفوس فوق كل نقيصة وتقترب من كل لحظة صفاء أودعها الله في هذا الشهر الكريم

فقد نزل القرآن على الصادق الأمين في هذا الشهر الكريم وكانت فيه غزوة بدر التي فصلت بين الحق والباطل

وفيه ترق النفوس فتعلو فوق الصغائر وفوق الأحقاد وتصفو القلوب من كدرها

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(إن لربكم في أيام دهركم نفحات فتعرضوا لها لعل أحدكم أن تصيبه منه نفحة فتصفح عمن ظلمها وتسامح من أساء إليها وتعطى من حرمها وتترفع عن النقائص ولا تخشى الفقر فتبذل بطيب خاطر دون من أو انتظار أجر إلا من رب السموات والأرض)

ما أجملها نفحات وما أحوجنا إليها تشد من أزرنا وتمدنا بالقوة والعون لنصوم رمضان وننال ثوابه من الله فقد خص الله نفسه بهذه العبادة (الصيام) ونسبها له حين قال على لسان رسولنا الكريم :

(كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي عليه)

ما اكثر نفحات الشهر الفضيل إنه شهر الخير يضاعف فيه الجزاء وفي كل ليلة عتقاء من النار حتى تأتي أعظم النفحات في هذا الشهر الكريم

                     اقرأ أيضا نصائح رمضانية بقلم :نجلاء فتحي عزب

ليلة القدر والتي تفوق في خيرها ألف شهر من القيام والعبادة والجزاء

وهل هناك شهر تصفد فيه الشياطين وينادي المنادي ياباغي الخير أقبل وياباغي الشر أدبر غير رمضان

ففيه تمتد الأيادي بالعطاء والخير وكانت قبل رمضان شحيحة

وتتبدل النفوس الإمارة بالسوء إلى نفوس تحث على الخير

وتخف الخطى إلى المساجد وتبسط اليد لفعل الخيرات

ولا تقتصر نفحاته في هذا الشهر الفضيل بل تظل نفحاته زادا يزود النفس بالزاد لطول العام ليظل إيمان نفوسنا عامرا يدفعنا لمواصلة السير في دروب الحياة

ولابد أن نستلهم من نفحات رمضان أخلاقا تهذب نفوسنا

و نورا يضيء دروبنا بعد رمضان وأن يكون حالنا في رمضان هو حالنا مع غيره وإن نجدد عهدنا مع الإيمان

وعلينا جميعا أن نستلهم من هذا الشهر العظيم كل ما ينفعنا في بيوتنا من لمة الأسرة في رمضان والتي تجعل الدفء والمحبة تعم بين الأبناء والآباء

وندعو كل صاحب كلمة أن يستلهم من شهر رمضان ونفحاته فتكون كلماته لنشر المحبة والوعي وبيان قيمة العمل وأهميته والحرص على إرساء القيم فكلنا جميعا أبناء آدم و آدم من تراب

٤/٤/٢٠٢٢

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: