2054208194886930964305459023536687124329124620425345324432245227212526005525430010231005910972575227800005423858567245242500231905922702611555

8/05/2018

يحتفل جوجل اليوم بقيثارة الشرق طلال مداح


يحتفل جوجل اليوم بقيثارة الشرق طلال مداح



كتبت
   علا السنجري


يحتفل محرك البحث الأشهر في العالم "جوجل"، بذكرى ميلاد قيثارة الشرق  المطرب السعودي طلال مداح.

طلال مداح ولد في 5 اغسطس 1940 ، و توفي في 11 اغسطس 2000 .  قام بتربيته منذ ولادته زوج خالته علي مداح و سجله في شهادة الميلاد باسمه .
طلال مداح  الكان له صديق تربى معه منذ الصغر هو محمد رجب ،  الذي  من هواة ترديد الأغاني المشهورة في ذلك الحين للموسيقار محمد عبد الوهاب ، فبدأ يلقن طلال تلك الأغاني المشهورة ليشاركه في ترديدها معه، كما كان والده عبد رب الشيخ من المجيدين للعزف على آلتي المدروف والسمسمية، كل هذا ساعد في إدخاله مجال الفن .





 طلال مداح عرف بألقاب عديدة منها "الحنجرة الذهبية" و"قيثارة الشرق " و"صوت الأرض" و"فارس الأغنية السعودية" و"فيلسوف النغم الأصيل".

طلال مداح عمل  على الحفاظ على الأغنية السعودية.وتطويرها ، إنه إنسان من عهد الطرب الأصيل الذي يلتزم بالإنسان ويحكي سيرته. يكتب الجملة الموسيقية بكل مشاعره،  يسبح في الفن الشرقي ، لكنه لا يرفض الفن الحديث والمعاصر.. ويسعى دائما  .




موسيقار الأجيال الأستاذ محمد عبد الوهاب صرح ذات مرة ((إن من أجمل الأصوات التي استمعت إليها في الوطن العربي هو صوت طلال مداح)) وهذه الشهادة ليست مستغربة من الفنان الكبير محمد عبد الوهاب وهو الذي وقع عقدًا احتكاريًا مع طلال مداح لكي لا يغني سوى من ألحانه وبدأها برائعة "ماذا أقول؟" .

الراحل له تأثير هائل على الثقافة العربية في القرن 20 وهو رائد الحداثة بالأغنية السعودية. كانت أول أغنية  لطلال مداح هي :  "وردك يازارع الورد"  بأسلوب الذي يسمونه "الاغنية المكبلة" حيث جرت العادة قبلها عند المطربين السعودين ان يلحنوا أي عمل بأسلوب مايسمى باغنية اللحن الواحد، ثم لحن وغنى طلال مداح كثير من الأعمال المكبلهة منها "يالي الليالي مشوقة"، و"مجروح وان"، و"هو حبك"، و"غريبة"، و"مكتوب ومقدر (أسمر من البر)" وغيرها.
طلال مداح قام بعمل بعض الاغنيات التي لحنها يشبه الموسيقى الغربية مثل اغنية "وعد"، وإلى حد ما "يا حلوة شيلي اللثام". كذلك  تجربة الاغنية الطويلة فغنى بعض الاعمال منها رائعة "يا حبيب العمر" واغنية تعالي التي غناها في التسعينيات ، واغنية "خلصت القصة"، واغنية "أحرجتني"، و"أنا العاشق".

طلال مداح يعتبر أول من دخل ميدان الإنتاج السينمائي بفيلم شارع الضباب ،  أول من طبع أُسطوانات داخل المملكة ،  أول من أقام حفلات غنائية خارج المملكة وداخلها ، أول من قدم فرق موسيقية متكاملة ضمن غناء الجزيرة و خارجها ،  أول من استكتب شعراء لأعمال غنائية وطنية "حائل بعد حيّي، وطني الحبيب، أبها، طيبة". كما أن له الفضل تقديم المسرح في التليفزيون السعودي.
طلال مداح حصل على الأسطوانة الذهبية، وعمل على إضافة وتر للعود وتعلم التقنية الموسيقية.


 طلال مداح أصبح إسم في كل قلب وعلى كل شفاه ، تجاوز الفن الغنائي السعودي بفضل صوته حدود الوطن ليصل للعالم العربي كله ، فنان متميّز و مدرسة مختلفة عن ما كل ما سبقوه ، فنان لن يتكرر ، رحم الله الفنان الذي انتهت حياته على المسرح .

التعليقات
0 التعليقات

كافة الحقوق محفوظةلـ سحر الحياة 2016
تصميم : أر كودر I تعديل: حنين